logo نقابة المهندسين العراقية تأسست سنة 1959

نقابة المهندسين العراقية تستضيف الاجتماع التشاوري والذي شاركت فيه نقابة المهندسين وجهاز الاشراف والتقويم العلمي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ودائرة التنمية البشرية في وزارة التخطيط

2022-09-22

عقد في نقابة المهندسين العراقية يوم الثلاثاء الموافق 20/9/2022، الاجتماع التشاوري بين جهاز الاشراف والتقويم العلمي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ودائرة التنمية البشرية في وزارة التخطيط، ونقابة المهندسين العراقية.

وقد حضر الاجتماع كل من السادة نقيب المهندسين العراقيين الأستاذ ذو الفقار حوشي المكصوصي، والدكتور صلاح هادي الفتلاوي رئيس جهاز الاشراف والتقويم العلمي في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور حسن حمودي رئيس لجنة عمداء كليات الهندسة، والدكتور عبد الجبار حسين علي مدير قسم التقويم العلمي / جهاز الاشراف والتقويم العلمي، والسيدة ناهدة أحمد عبد الجبار مدير قسم سياسيات التربية والتعليم في وزارة التخطيط، والدكتور زيد عز الدين نائب نقيب المهندسين، واعضاء مجلس نقابة المهندسين العراقية.

وقال السيد نقيب المهندسين: يجب التركيز على الاختصاصات التي يحتاجها سوق العمل، مؤكداً على ضرورة رفع معدلات القبول للاختصاصات الهندسية من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وترصين التعليم الهندسي.

وأضاف، بان النقابة مستعدة لتقديم دراسة كاملة لما يحتاجه سوق العمل لوزارة التخطيط ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

من جانبه قال الدكتور صلاح الفتلاوي، يجب ان تكون لدينا مرجعية في استحداث التخصصات الهندسية، بالتعاون بين النقابة ووزارة التخطيط ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي. مؤكداً على تشكيل لجنة فرعية لدراسة تفاصيل التخصصات المطلوبة وتسويتها بين الأقسام المختلفة.

وأشار الدكتور حسن حمودي رئيس لجنة عمداء كليات الهندسة، على ضرورة تحديث حاجة الاختصاصات الهندسية بتقليل القبول في الاقسام التي قلت الحاجة اليها، والتركيز على الأقسام التي يحتاجها سوق العمل والتي تواكب التطورات الحديثة.

كما شهد الاجتماع عدة مداخلات من السادة الضيوف الدكتور عبد الجبار حسين علي مدير قسم التقويم العلمي / جهاز الاشراف والتقويم العلمي، والست ناهدة أحمد عبد الجبار مدير قسم سياسيات التربية والتعليم في وزارة التخطيط، بالإضافة الى مداخلات السيد نائب النقيب الدكتور زيد عز الدين، والسادة أعضاء مجلس النقابة ورؤساء الأقسام.

وفي ختام الاجتماع قدم د. وائل رشيد عبد المجيد رئيس لجنة النشاط الثقافي في نقابة المهندسين العراقية موجزاً سريعاً بخصوص اعداد المهندسين في نقابة المهندسين العراقية، المنتمين منهم وغير المنتمين.

كما تم التوصل الى المقترحات والتوصيات الآتية:

  • الابقاء على الاختصـاصـات الهندسية ذات الحاجة الحالية والمستقبلية المتمثلة في الاقسام والفروع الهندسية الحالية في الجامعات والكليات الحكومية والاهلية في ضوء حاجة سوق العمل وان بالإمكان تنشيط سوق العمل وتعزيز القطاع العام والخاص.
  • قيام وزارة التخطيط / دائرة التنمية البشرية بتقديم دراسة واقعية عن حاجة سوق العمل للتخصصات الهندسية وبصورة دورية وتقدم كل سنتين.
  • الالتزام بخطة القبول التي تحددها الجامعات والكليات الحكومية وتقليل خطة القبول في الاقسـام الهنـدسـيـة في الجامعات والكليات الأهلية بضـوء حاجة السـوق للتخصـصــات الهندسية وفق مؤشرات وزارة التخطيط / دائرة التنمية البشرية ونقابة المهندسين.
  • اعتماد رأي وزارة التخطيط / دائرة التنمية البشرية في استحداث التخصصات الهندسية في الجامعات والكليات الحكومية والاهلية من عدمها ووفق حاجة السوق.
  • اسـتـضـافة نقيب المهندسين العراقيين في اجتماعات لجان العمداء لكليات الهندسـة وكليات تقنيات الهندسية.
  • دراسة رفع معدلات قبول الكليات الهندسية.